الخميس,23 تشرين الأول 2014
"إيبولا" يصل لبنان
حــالة الطقس الجمعه
نتائج الانتخابات الطلابية البرلمانية لمدارس عجلون ..صور
براءة موظف في الزراعة من جناية الرشوة


رأينا

ما سرانقطاعات الكهرباء المتكرره في عجلون ..؟؟
شهدت عدد من مناطق محافظة عجلون انقطاعات متكرره للتيار الكهربائي دون سابق انذار حيث كان اكثر هذه الانقطاعات ليلا الانقطاعات في عنجرة – الهاشمية – وكفرنجة – وعجلون .تفاصيل
إرادة" برنامج وطني ساهم في تمكين المجتمعات المحلية اقتصاديا..صور
تعتبر مراكز تعزيز الانتاجية "ارادة " (EPCs) من البرامج الوطنية التي ساهمت في التنمية الاقتصادية والتسويقية والتشغيلية وتحسين الظروف المعيشية من خلال برامجها المتعددة التي طالت اكبر شريحة ممكنة في المحافظات.تفاصيل

شخصيات اردنية

رجل الأعمال رائد حداد
الدكتور محمد سعيد الصباريني مثالا للجد والمثابرة والانجاز
ميسون زيدان تترجم الاقوال الى افعال
ادوارد عويـس "قلعة الضاد"
عرب الصمادي نموذج في الابداع والتصميم على النجاح والريادة والانجاز
محمد حمد البعول " ابو غيث " اسم لامع في فضاء الذاكرة العجلونية.
الشيخ الشاب.. محمد مامسر
المهندس غالب القضاه يمتاز بقوة الارادة والتصميم لتحقيق الهدف
"الـمحـامـي حســان الـمـومـنـي" رائـد من رواد الـدفـاع عـن قضايا الـعدالـة والـمهـنة
الشيخ المحسن محمد مريان الداعم الحقيقي لمؤسسات المجتمع المدني ماديا ومعنويا..
رجل الاعمال والاقتصادي النائب رائد حسان الكوز "ابو لؤي"انجاز وتميز بالعطاء
مالك حداد عنوان الانجاز
نقيب الصحفيين طارق المومني رائد من رواد الدفاع عن الحريات الصحفية..
النائب علي بني عطا شخصية عجلونية لها حضور اجتماعي وتطوعي
الشيخ العتيق الحاضر كامل الصمادي مثالا يحتذى....
الدكتور محمد البقاعي مهندس الجسد ...
نادية الروابدة .. محطة مضيئة في مسيرة الضمان الاجتماعي
المهندس عادل خطاطبة شخصية نقابية واجتماعية وحزبية تمتاز بالنجاح والمثابرة و العطاء .
الدكتور احمد العيادي شخصية تمتاز بالتفوق والنجاح وتتسم بالابداع
الدكتورمنير شويطر..شخصية عجلونية جمعت بين ميادين العمل المختلفة
معالي حسن المومني رغم الظروف والتحديات مازال يعمل و ينجز ويبدع
غازي العمريين جذوره راسخة كزيتونة رومية تستنشق منه رائحة الجنوب
الدكتور شرف الهياجنة محطة مضيئة في ميادين العمل الإنساني والتطوعي
الدكتور رضا حداد ...تميز في الاداء..رقي في العطاء
انجاز
عجلون ما زالت تزهو في قلب ووجدان رمزي الغزوي
الدكتور علي أحمد العبدي..إرث حافل في مسيرة التعليم والأدب والثقافة..
موزه فريحات .... قدوة في العمل التطوعي والاجتماعي والخيري
ناديه العنانزة انجاز وتميز وأداء إعلامي ناجح
عمار الجنيدي سنديانه عجلونية جذورها راسخة في الارض لا تهزها الرياح ..
المهندس سامي الرشيد موسوعة في المجال الهندسي والنقابي والاعلامي والثقافي
ابراهيم زيد الكيلاني ..الشيخ العلامة والشاعر الحنون
وزير الثقافة الاسبق بركات عوجان دخل قلوب المثقفين
الدكتور احمد عناب .... قائد يتمتع بحنكة استثنائية ..
ذوقان الحسين العواملة.. رجل دولة صعب المراس!
زيد حمزة .. الوزير والطبيب المثقف
المهندس مؤيد خليل الصمادي ...تميز وابداع في الاداء العملي
ضيف الله الحمود ..شخصية من مشاهير الوطنية في الأردن
فيصل الشبول شخصية إعلامية امتلكت الإبداع والمعرفة والتصميم على النجاح
يوسف العيسوي يسجل رقما قياسيا في العمل الميداني ..v
عميد الصحافة الأردنية محمود الكايد
الموسى.. سيرة مبدع وذاكرة وطن وتاريخ
كامل العجلوني .. «الطبيب المبدع»
المرحوم احمد اقطيش الازايدة
ذوقان الهنداوي.. قصة "الأستاذ"...رجل الدولة.. والوطن..
الأثار العامة تزهو بالدكتور "الجمحاوي"والحكومة تحسن الأختيار ..
مأمون نور الدين: مدير مكتب "الرئيس" الابرز
شخصيات اردنيه تصنع المستحيل المهندس عبد القطيشات
الأديبة د.سناء الشّعلان تعشق الابداع والثقافة
محمد علي فالح الصمادي مبدع لا يحب الظهور
منيف الرزاز ..مفكر عربي اردني عنوانه الحرية والنضال
محافظ عجلون عبدالله ال خطاب عمله يرتكز على الميدان وفتح الملفات الساخنة .
محمد خير طيفور معلم وتربوي وناشط تطوعي واجتماعي وموسوعة ثقافية .
المحامي مصطفى فريحات نقابي ومهني اتقن المحاماة بامتياز
>

استطلاع انجاز

   
هل تعتقد ان الحكومة تدير الأزمات بنجاح؟
       
     

امثال وحكم

  • لوفكر الطائر في الذبح ... ماحام حول القمح

فيديو انجاز

1
الجامعات الاردنيه والعنف.... الدكتور محمود فاضل الحسبان
طباعة


-
 الجامعات الاردنيه والعنف.... الدكتور محمود فاضل الحسبان

ان تنامي الجماعات الطلابيه التي تنتمي للعصبه القبليه "الفزعه" وعدم بحث موضوع الخلاف ثم تحويله لاصحاب المسؤليه يجعل الوصول الى حلول مستحيل مما يؤدي الى الاصطدام في غياب مسؤولية الجامعات وغياب كادرها الامني الغير مدرب على حل وتفريق مثل هذه التجمعات  والتي من شانها تدمير العلاقات بين الطلبه وجلب الكره فيما بينهم وتدمير الكثير من الممتلكات الجامعيه .

وقد اخالف الكثيرين ممن يعزون العنف الجامعي الى عودة القبلية والعشائريه الى الواجهه,فهو خطا اقترفه الكثيرون بحق العشيرة والقبيله فهي تحيى داخل المجتمع الاردني منذ مئات السنين ولم تقدم على هذه التصرفات داخل الصروح العلميه وانما هناك خطأ في النشأ الجديد ومكونات المجتمع ومكنونات الفرد وطريقة تفكيره وانحراف البعض في طرق مجتمعية مختلفه اثرت على الاشخاص وجعلتهم غير واعيين لما يقومون به من تصرفات –فاقدي الوعي- لذا فاننا لا نحمل كوادر الجامعات كل المسؤوليه في هذا الموضوع هناك مسؤليات تنطبق على الاهل والمجتمع والوعي المجتمعي لافات المخدرات والحبوب التي تتفشى بين الطلبه وتجعلهم في قمة النشوه ثم يرون انفسهم كبارا وغيرهم لاشي ومن خلال من يقودونهم من الطلبه المنتشين- بالحبوب- ويغامرون باصدقائهم واقاربهم  بامور ليس لها قيمه وكل ذلك بسبب نشوتهم واستعلائهم وليس ذلك بايديهم وانما بما يتعاطونه متسببين بمشكلة كبيره ليس لها اول او اخر.

ولذلك لابد من ايجاد حلول داخليه في الجامعات وخارجها واعادة الاعتبار لهذه الصروح العلميه من خلال اعداد دراسات تقوم على معرفة الحقائق داخل اسوار الجامعه من  خلال معرفة بؤر التقصير  من خلال النشاطات والنوادي الثقافيه والعلميه لرفع مستوى وعي الطلبه بمفهوم القيمه المجتمعيه للفرد والقدره على الانجاز من خلال وقت الفراغ ومتابعة المشبوهين من الطلبه ومعرفة ما يقومون بالترويج له داخل اسوار الجامعه من امور عديده  -افكار-مخدرات- امور غير اخلاقيه- ومن خلال ذلك يتم تحويلهم جميعا تحت طائلة القانون ليتم اخذ الاجراات اللازمه لذلك وتحويلهم الى القضاء.

ان المحسوبيات وتدخل النافذين دوما في جميع دول العالم يجعلون من القانون ارجوحه لذلك يتجرا الكثير من الاشخاص على اختراق القانون لمعرفتهم بان هناك من يقف خلفهم وسوف يخرجهم من المأزق وهذا ما يحصل داخل البلد وداخل جامعاتها ولو عرف هؤلاء بانهم سوف يقدمون للجهات الرسميه وتتخذ بحقهم الاجراءات القانونيه لما اقدموا على هذه  الاعمال المخله بالمجتمع وافراده بمعنى ان الفساد داخل وخارج الجامعات والواسطات والمحسوبيه  هي العامل الرئيس بكل هذه الاعمال المختلفة.

ومن هنا لابد من العوده الى استقلالية الجامعات وعدم التدخل بقراراتها واعمالها وقوانينها من اي جهه من الجهات سواء داخل الحرم الجامعي او خارجه مما يوجب على قيادة الجامعه عمل ما تراه مناسبا بكل حزم وقوه مما يردع الطلبه والموظفين بحد السواء على الالتزام بميثاق الجامعه والابتعاد عن هذه الامور المخله بقدسية الحرم الجامعي وحرمة المجتمع ,,,,, 

dr.mahmoud_alhusban@yahoo.com


 
وكالة انجاز الإخبارية ترحب بتعليقات القراء، وترجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الإساءات الشخصية، ولن يتم نشر أي رد يحتوي على شتائم. .
التعليقات:
1#
الاسم: زينات عنانبه
العنوان:
المشاركة: ظاهرة العنف تتزايد باستمرار فلا بد من الحد من هذه الظاهره

2#
الاسم: ايمان المومني
العنوان:
المشاركة: لا بد من الحد من هذه الظاهره حتى لا تشوع سمعة التعليم في بلدنا

3#
الاسم: حسام الزيود
العنوان:
المشاركة: كل الشكر لك دكتور على طرحك لهذا الموضوع المهم

4#
الاسم: رازان العمري
العنوان:
المشاركة: العنف وين ما رحت سواء بالجامعه او بالمدارس

5#
الاسم: ضياء الجبالي
العنوان:
المشاركة: مشكله العنف الجامعي مشكله لا استطيع ان ادرك لماذا هذا التعسف ونحن ابناء وطن واحد ولكن على ما يبدو ان الجهل هو الذي قادنا الى ان يكون هناك شهداء وموتى نتيجة لامور تافه والضحية شباب وطلاب لا يستحقون كل ما يجري لهم

6#
الاسم: هشام الايوب
العنوان:
المشاركة: كل الاحترام والتقدير لك دكتور على طرحك هذا الموضوع الذي يستحق القراءه وموضوع مهم على كافة النواحي يمس الشارع العربي وان شاء الله رساتلك تصل من خلال هذا المنبر


*نرجو التقيد بـ:750 حرف للتعليق
الاسم:
الايميل:
العنوان:
التعليق: